اضرار المخدرات الاجتماعيه

كتابة: Hend - آخر تحديث: 21 مايو 2024
اضرار المخدرات الاجتماعيه

اضرار المخدرات الاجتماعيه على الفرض نفسه وتأثير المخدرات على الانسان وتأثير المخدرات على المخ والاعصاب وتأثيرها على الكبي والانف والاذن والحنجره تعرف على كل عذه المعلومات من موقعنا لحظات الذي يقدم لكم كل يوم جديد من المعلومات الكثيره واتمنى ان تنال اعجابكم ♥☺♥☺♥

– أضرار المخدرات على الفرد نفسه:

إن تعاطي المخدرات يحطم إرادة الفرد المتعاطي وذلك لأن تعاطي المخدرات (يجعل الفرد يفقد كل القيم الدينية والأخلاقية ويتعطل عن عمله الوظيفي والتعليم؛ مما يقلل إنتاجيته ونشاطه اجتماعياً وثقافياً وبالتالي يحجب عنه ثقة الناس به، ويتحول بالتالي بفعل المخدرات إلى شخص كسول سطحي، غير موثوق به ومهمل ومنحرف في المزاج والتعامل مع الآخرين).

وتشكل المخدرات أضراراً على الفرد منها:

1 – المخدرات تؤدي إلى نتائج سيئة للفرد سواء بالنسبة لعمله أو إرادته أو وضعه الاجتماعي وثقة الناس به. كما أن تعاطيها يجعل من الشخص المتعاطي إنساناً كسولاً يهمل أداء واجباته ومسؤولياته وينفعل بسرعة ولأسباب تافهة، وذي أمزجة منحرفة في تعامله مع الناس، كما أن المخدرات تدفع الفرد المتعاطي إلى عدم القيام بمهنته ويفتقر إلى الكفاية والحماس والإرادة لتحقيق واجباته، مما يدفع المسؤولين عنه بالعمل أو غيرهم إلى فصله من عمله أو تغريمه غرامات مادية تتسبب في اختلال دخله.

2 – عندما يلح متعاطي المخدرات على تعاطي مخدر ما، ويسمى (داء التعاطي) أو بالنسبة للمدمن يسمى (داء الإدمان) ولا يتوافر للمتعاطي دخل ليحصل به على الجرعة الاعتيادية (وذلك إثر إلحاح المخدرات) فإنه يلجأ إلى الاستدانة وربما إلى أعمال منحرفة وغير مشروعة مثل الرشوة والسرقة والبغاء وغيرها. وهو بهذه الحالة قد يبيع نفسه وأسرته ومجتمعه وطناً وشعباً.

3 – يحدث تعاطي المخدرات للمتعاطي أو المدمن مؤثرات شديدة وحساسيات زائدة، مما يؤدي إلى إساءة علاقاته بكل من يعرفهم. فهي تؤدي إلى سوء العلاقة الزوجية والأسرية، مما يدفع إلى تزايد احتمالات وقوع الطلاق وانحراف الأطفال وتزايد أعداد الأحداث المشردين وتسوء العلاقة بين المدمن وبين جيرانه، فتحدث الخلافات التي قد تدفع به أو بجاره الى دفع الثمن باهظاً. كذلك تسوء علاقة المتعاطي والمدمن بزملائه ورؤسائه في العمل مما يؤدي إلى احتمال طرده من عمله أو تغريمه غرامة مادية تخفض مستوى دخله.

4 – الفرد المتعاطي لا يتمكن من إقامة علاقات طيبة مع الآخرين ولا حتى مع نفسه ما يؤدي به في النهاية إلى الخلاص من واقعة المؤلم بالانتحار. فهناك علاقة وطيدة بين تعاطي المخدرات والانتحار حيث إن معظم حالات الوفاة التي سجلت كان السبب فيها هو تعاطي جرعات زائدة من المخدر.

5 – المخدرات تؤدي إلى نبذ الأخلاق وفعل كل منكر وقبيح وبذلك نرى ما للمخدرات من آثار وخيمة على الفرد والمجتمع.

تأثير المخدرات على الأسرة

تعرف الأسرة بأنها الخلية الأساسية في المجتمع والأمة جمعاء، فإذا صلحت صلح المجتمع، وإذا فسدت فسد المجتمع، ولتعاطي المخدرات تأثير كبير على الأسرة والحياة الأسرية. من أهمّ الأضرار التي تُسببّها المخدرات ما يلي:

  • ولادة أطفال مشوّهين جسديّاً، نتيجة تعاطي الأم المدمنة للمخدّرات.
  • تقليص دخل الأسرة الفعليّ، بسبب الإنفاق على المخدرات، مما يؤثّر سلباً على نواحي الإنفاق، بالتالي تدنّي المستوى الصحيّ والغذائي والتعليميّ والاجتماعي، بالتالي المستوى الأخلاقيّ لدى أفراد الأسرة، مما يؤثر بصورةٍ سلبية على الأفراد وذلك لاقتداء الأفراد بالأب والأم أو العائلة، وحاجة الأفراد إلى أدنى الأعمال لتوفير الاحتياجات المتزايدة في غياب العائل.
  • يسود التوتّر والشقاق والخلافات جوّ الأسرة العام، بالإضافة إلى إنفاق المُتعاطي على المخدّرات ممّا يُثير الانفعالات وضيقاً لدى أفراد الأسرة؛ فالمتعاطي يتبّع عاداتٍ غير مقبولة لدى الأسرة من حيث تجميع المُتعاطين في بيته، والسهر طوال الليل، ممّا يولّد لدى أفراد الأسرة تشوّقاً لتَعاطي المخدرات، بهدف تقليد الشخص المتعاطي، أو الخوف والقلق من مهاجمة المنزل بضبط المخدرات والمتعاطين.

أضرار المخدرات على المخ والأعصاب

يعتبر المخ من أهم الأعضاء التي تسيطر على جسم الإنسان، ومن المعروف أن مخ الإنسان يتكون من ملايين من الخلايا العصبية.

ونجد دائما أن مخ الإنسان يتكون من مجموعة من المناطق، وكل منطقة يكون لها دور محدد أو وظيفة محددة.

فنجد أن هناك منطقة تختص بالحركة، ومنطقة تختص بالكلام، وأخرى عن السمع وهكذا.

والجهاز العصبي ستكون من مجموعة من المستقبلات الحسية، والتي يختص دورها باستقبال مجموعة من الإشارات التي تأتيه من مختلف أنحاء الجسم.

ومن اضرار المخدرات انها تؤثر تأثيرا مباشرا على عمل وظائف المخ، وبمرور الوقت نجد أن المخ اعتاد على وصول هذه المخدرات إليه.

وتدريجيا تتدخل هذه المخدرات في عمل وظائف المخ، وهنا يختل دور المخ ككل.

ومن المعروف أن المخ يتحكم في مجموعة من الأجهزة، والأعضاء ،الجهاز الهضمي، و التنفسي، والجهاز الدوري وغيرها.

ولذا نجد أن المتعاطين يحدث لهم نوعا من ضمور وتلف الخلايا العصبية للمخ، فنجد ان المدمن يعاني من ضعف التذكر، التهتهة، مضطربا، وغيرها من الوظائف التي ترتبط بالمخ.

اضرار المخدرات على الكبد

من المعروف أن الكبد من أهم الأجهزة الموجودة في جسم الإنسان، بعد المخ والقلب.

حيث انه يقوم بأكثر من 90 وظيفة، فهو المصدر الأول في جسم الإنسان للتخلص من السموم التي تجري داخل جسم الإنسان.

وحيث أن المخدرات تعتبر احد اكثر السموم ضررا في جسم الإنسان، فان العبء يزداد على الكبد للتخلص من هذه السموم.

وهناك العديد من الدراسات التي أجريت والتي أثبتت أن مدمني الخمور والمواد المخدرة معرضون إلي الإصابة بتلف الكبد بنسبة تزيد 7 أضعاف عن الأشخاص العاديين.

ومن هنا يتضح مدى أضرار المخدرات الشديد على مثل هذا العضو الهام داخل الجسم.

كما أن تعاطي المخدرات عن طريق الحقن الغير معقمة، أو التي يتم استخدامها أكثر من مرة، يؤدي إلى الإصابة بالالتهاب الكبدي الوبائي.

وتحتل الدول العربية قدرا كبيرا من الإصابة بمثل هذه الأمراض وخاصة مصر.

اضرار المخدرات على الأنف والأذن والحنجرة

تعاطي المخدرات عن طريق الأنف، يؤدي إلى أضرار أكثر بمراحل عن تلك التي يتم تعاطيها من خلال الحقن.

حيث أن عملية امتصاص المواد المخدرة من خلال الأنف تكون أسهل، حيث أن الأنف تحتوى على مجموعة كبيرة من الشعيرات الدموية.

والتي تتشعب داخل أنحاء الجسم، وبالتالي فإن المادة المخدرة تبدأ من الأنف، ثم تبدأ بالتشعب والانتشار إلي باقي أنحاء الجسم.

وربما هناك العديد من المتعاطين الذين يلجئون إلى هذه الطريقة، لاعتقادهم أنها توفر لهم مزيدا من السرية.

وومن اضرار المخدرات عن طريق الأنف، أنها تؤدي إلى تدمير الغشاء المخاطي للأنف، ومع استمرار التعاطي يحدث ثقوب في الحاجز الأنفي.

ومع تكرار المحاولات تحدث تشوهات في الانف، يؤدي إلى تكوين قشور على سطح الأنف من الداخل والخارج، وعند الرغبة في تقشيرها، فإن ذلك يؤدي إلي حدوث نزيف متكرر، والإلآم مبرحة.

كما يؤدي إلى فقدان حاسة الشم، ومن ثم عدم القدرة على تذوق الأطعمة.

ومن مضاعفات تناول المخدرات من خلال الأنف صعوبة واستحالة التنفس، وبالتالي عدم القدرة على فلترة الميكروبات والأتربة التي تدخل إلى الجهاز التنفسي من خلال الأنف.

فضلا عن شهور المدمن بالتهابات الحلق، وطنين في الصوت، والذبحة في الصوت.

ومن اضرار المخدرات على الانف أنها تؤدى اضرار مضاعفة على جهاز التوازن بالأذن، و إحساس بالقيء والغثيان، وعدم القدرة على التحكم في العضلات أثناء المشي والحركة.

التالي
دعاء لتسهيل الحفظ
السابق
صور ملكات جمال كولومبيا